سياحة

السياحة في الأقصر

يخطط العديد من الأجانب إلى السياحة في الأقصر كل عام، ليس فقط الأجانب ولكن العرب أيضاً، حيث تعتبر مدينة الأقصر من أفضل الأماكن لقضاء العطلات الشتوية في مصر، حيث تتميز بجوها الدافئ، ومعالمها الأثرية العظيمة الشاهدة على الحضارة المصرية القديمة، وأيضاً المناظر الطبيعية الخلابة التي تجذب العين، وهناك العديد من المعالم الشهيرة التي يسعى الجميع لزيارتها، والتي نذكرها بالتفصيل فيما يلي.

وادي الملوك:

وادي الملوك
وادي الملوك

يقع وادي الملوك على الضفة الغربية لنهر النيل في الأقصر، وهو موطن لمقابر الفراعنة العظماء في المملكة الحديثة، وينقسم وادي الملوك إلى فرعين رئيسيين: الوادي الشرقي الأكثر شهرة، والوادي الغربي، في عام 1979، أصبح وادي الملوك أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو، مما جذب انتباهًا أوسع إلى كنوزه، ولا يزال وادي الملوك حتى الآن أحد أهم أماكن السياحة في الأقصر، التي يستكشفها آلاف السياح كل يوم، لرؤية هذا الموقع المذهل.

معبد الكرنك:

معبد الكرنك
معبد الكرنك

يضم معبد الكرنك مجموعة تماثيل، وأعمدة رائعة، وأكبر مكان للعبادة على الإطلاق، وقد امتد بناء معبد الكرنك لأكثر من 1000 عام، ويعد المعبد أحد المواقع القديمة الأساسية في الأقصر، نظرًا لأنه يقع على نفس الجانب من نهر النيل مثل معبد الأقصر، بداخل معبد الكرنك، يمكنك زيارة البحيرة المقدسة، ومعبد خونسو، وكنيسة رمسيس الثالث.

عند اختيار السياحة في الأقصر، خاصة في معبد الكرنك، فلا تفوت عرض الصوت والضوء، حيث تضفي الأضواء الملونة، والتعليقات الصوتية دراما إضافية على معبد الكرنك، وينقسم عرض ما بعد الظلام إلى قسمين، أولاً يسير الزوار عبر الأعمدة المرتفعة في Hypostyle Hall، ويستمر العرض إلى بحيرة Sacred Lake، حيث يتم توفير المقاعد لعرض ضوئي لمدة 30 دقيقة مع سرد القصص، ويعتبر هذا الجزء منتشر بشكل خاص للمسافرين الذين لديهم أطفال.

معبد الأقصر:

معبد الأقصر
معبد الأقصر

يقع معبد الأقصر في مدينة الأقصر على الجانب الشرقي لنهر النيل، ويعتبر من أفضل المعالم الأثرية التي تم الحفاظ عليها، والتي تحتوي على كميات كبيرة من الهياكل، والتماثيل، والمنحوتات البارزة التي لا تزال سليمة حتى يومنا هذا، مما يجعله من أكثر الأماكن إثارة وجذباً للباحثين عن السياحة في الأقصر.

موقع المعبد في قلب مدينة الأقصر يجعل زيارته سهلة للغاية في أي وقت تقريبًا من اليوم، حتى عندما لا يكون مفتوحًا للزوار، فيمكن رؤية المعبد أثناء نزهة أسفل كورنيش النيل، أو عبر وسط مدينة الأقصر، ويوصى بزيارة المعبد قرب غروب الشمس، والاستمتاع بالمنحوتات البارزة مع انحسار الضوء، والأعمدة المزخرفة، والتقاط الصور.

وادي الملكات:

وادي الملكات
وادي الملكات

وادي الملكات في الأقصر هو موقع لمقابر الأسر الحاكمة المصرية، حيث تم العثور على أكثر من 90 مقبرة في الحفريات التي استمرت حتى يومنا هذا، فقد تم بناء وادي الملكات في البداية ليكون بمثابة مقابر للملكات في مصر القديمة، ثم تم استخدامه كمقبرة للأمراء والأميرات، والنبلاء الآخرين أيضًا.

تعتبر زخرفة المقابر في وادي الملكات قريبة إلى حد ما من المقابر الموجودة في وادي الملوك، لذا يحرص زوار وادي الملوك أن يزوروا أيضاً وادي الملكات أثناء السياحة في الأقصر، وتوجد العديد من المقابر التي يزيد عددها عن 90 والتي تم اكتشافها في وادي الملكات، وهي مفتوحة للزوار، حيث أن رؤية الزخارف على جدران هذه المقابر، وتخيل العملية المضنية اللازمة لإنشائها تستحق الزيارة.

معبد حتشبسوت:

إذا كنت قد خططت إلى السياحة في الأقصر، فلابد أن تضع معبد حتشبسوت ضمن مخططاتك، والذي يعتبر تحفة حقيقية من العصر الفرعوني، يقع في مدينة الأقصر الجميلة، تحت منحدرات الدير البحري، على الضفة الغربية لنهر النيل، بالقرب من وادي الملوك

ولا يزال معبد حتشبسوت حتى اليوم بمثابة تذكير بسيادة الفرعون الأنثوي، وتكريمًا لآمون، ونموذجًا للأناقة، والجمال، والتفرد المعماري بين المعالم والآثار المصرية التاريخية، ويمكن زيارة معبد حتشبسوت من الساعة 9 صباحًا حتى الساعة 5 مساءً بتوقيت مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المقال محمي لحقوق الكاتب !!