وِجهات

3 أماكن لبرامج السياحة العلاجية في الأردن‬

هل جربت أن تطفو على سطح البحر وأنت مستلقٍ على ظهرك، تمسك الجريدة بيديك تطالع الأخبار، وتستمتع بالسماء الصافية والهواء العليل؟ هل جربت من قبل السياحة العلاجية؟

إذا كنت لم تجرب هذا بعد، فذلك لأنك لم تخض تجربة السباحة في البحر الميت.

في هذا المقال نستعرض لك أهم ثلاثة أماكن للسياحة العلاجية في الأردن، والتي من أهمها علي الإطلاق البحر الميت بما يحويه من أسرار وحكايات وعلاجات، فهيا بنا….

السياحة العلاجية

وفقًا  لمنظمة السياحة العالمية (UNWTO) ، فإن السياحة العلاجية هي إحدى أهم الأهداف التي يمكن أن تدفع السياح إلى السفر.

وقد عرفت الحضارات القديمة أهمية السياحة العلاجية، لذا يمكنك مشاهدة الينابيع الحرارية المعدنية الأثرية وحمامات المعابد ذات البرك المتدفقة في آثار تلك الحضارات.

السياحة العلاجية
السياحة العلاجية

السياحة العلاجية في الأردن 

 تعتبر الأردن من أهم الوجهات السياحية في العالم، وذلك لمناخها المعتدل صيفا وشتاءً، ووجود العديد من الأماكن التاريخية في جميع أنحاء المملكة مما جعلها مقصد الكثير من السياح العرب والأجانب.

يعد الأردن أيضًا من أفضل المقاصد للسياحة العلاجية، وذلك لما يملكه من أماكن علاجية طبيعية فريدة تساعد في علاج الكثير من الأمراض النفسية والجسدية، ومن أهم هذه الأماكن البحر الميت وشلالات ماعين ووادي رم.

أولًا: البحر الميت والسياحة العلاجية في الأردن

يعتبر البحر الميت هو أدنى مكان على وجه الأرض. حيث يصل انخفاضه إلى 410 متر تحت مستوى سطح البحر.

ساحل البحر الميت من أروع المناظر الطبيعية في العالم، والتي تبعث في الروح السكينة والهدوء.

 البحر الميت والسياحة العلاجية في الأردن
البحر الميت والسياحة العلاجية في الأردن

ملوحة المياه

 يبلغ تركيز الملح في مياه البحر الميت حوالي 31.5% ، وهذا ما يجعل من المستحيل على من يسبح فيه أن يغرق حتى ولو حاول جاهدًا.

هذه الملوحة التي تساوي 10 أضعاف ملوحة البحر العادي، جعلت من المستحيل أيضًا أن تعيش فيه الكائنات الحية، ومن هنا  استمد البحر الميت اسمه من حقيقة انعدام الحياة.

ليس من المستغرب أن ترى أناسًا يطفون فوق البحر، يمسكون بالصحف، لا يخشون الغرق ويستمتعون بخاصية الطفو العجيبة. إنها تجربة فعلًا تستحق أن تعاش!!

 يتبخر الملايين من لترات الماء من سطح مياه البحر الميت، مما يخلق ضبابًا كثيفًا في الغلاف الجوي. هذا الضباب يساعد على تصفية أشعة الشمس من الأشعة فوق البنفسجية الضارة؛ لذلك يمكنك اكتساب السُمرة المحببة دون أن تخشى من الاحتراق.

يحتوي الماء أيضًا على 21 معدنًا بما في ذلك مستويات عالية من المغنيسيوم والصوديوم والبوتاسيوم والبروم و 12 من هذه المعادن لا توجد في أي مسطح مائي آخر في العالم.

طين البحر الميت والسياحة العلاجية

عندما تقوم بتدليك جسمك بطين البحر الميت اللزج الغني بالمعادن، تشعر بأن مسام جلدك تتلهف للحصول على الهواء وكأنها تستغيث، ثم لا تلبث بعد أن تستحم جيدًا أن تشعر ببشرتك تتنفس الهواء لأول مرة، ناعمة مثل بشرة الأطفال، لا سيما إذا استخدمت اللوف الطبيعي المميز في فرك الطين. أليست مغامرة تستحق التجربة؟

يحتوي الطين على تركيزات عالية من المعادن بما في ذلك الكالسيوم والمغنيسيوم والبروم والكبريت والتي توفر الكثير من الفوائد العلاجية التي نذكر منها: 

علاج الصدفية

 يقلل استخدام طين البحر الميت  من أعراض الصدفية  والتهاب المفاصل الصدفي ، ويخفف الألم الناجم عن الالتهاب.

التخلص من شوائب الجلد

إذا كانت بشرتك جافة، جرب قناع طين البحر الميت حيث يعمل الملح والمغنيسيوم على تحسين وظائف بشرتك من خلال جعلها حاجزًا يمنع تسريب الرطوبة إلى الخارج، كما يجعل الجلد أكثر مرونة.

علاج التهاب المفاصل

إذا كنت ممن يعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي أو التهاب المفاصل الصدفي يمكنك تجربة وضع عبوات الطين الساخنة على المفاصل والأطراف لمدة 20 دقيقة، مرة واحدة يوميًا، على مدى أسبوعين.

سوف تدهشك النتائج الملحوظة في تخفيف أعراض التهاب المفاصل والتي سوف تستمر معك حتى ثلاثة أشهر بعد العلاج.

تهدئة آلام الظهر المزمنة

تهدئة آلام الظهر المزمنة
تهدئة آلام الظهر المزمنة

آلام الظهر المزمنة من الأمراض التي تؤرق كثير من الناس، خاصة أنه لا يوجد علاج ناجح إلى الآن يخفف من هذه الآلام بشكل مستمر.

إن إستخدام طين البحر الميت خمس مرات في الأسبوع لمدة ثلاثة أسابيع متتالية على شكل وسادة ساخنة لأسفل الظهر، يؤدي إلى تحسن كبير في الأعراض وشعور جميل بالراحة.

كما يستخدم طين البحر الميت في علاج حالات أخرى مثل:

  • حالات التهاب الجلد.
  • علاج حب الشباب.
  • علاج الأكزيما.
  • تعزيز الدورة الدموية.

هواء البحر الميت

هناك شيء في الهواء بجانب البحر الميت. يمكنك أن تشعر به وأنت تستنشق، حيث يحتوي الهواء في محيط البحر الميت على الأكسجين بنسبة 36% وهي نسبة تقترب من ضعف نسبته في الهواء.

يمكنك الركض بجانب البحر دون الشعور بأدنى إجهاد، ويتملكك الشعور بالصحة واللياقة البدنية العالية بفضل زيادة الأكسجين في رئتيك.

ثانيا: حمامات ماعين والسياحة العلاجية في الأردن

بالقرب من مياه البحر الميت، يوجد معلم سياحي آخر لا يقل روعة ولا جمالًا عن سابقه، حمامات ماعين (ينابيع ماعين الحارة).

 تنخفض حمامات ماعين حوالي 120 مترًا تحت مستوى سطح البحر في واحدة من أكثر الواحات الصحراوية التي تُبهر الأنظار في العالم.

تكونت هذه الينابيع عن طريق هطول الأمطار الشتوية على مرتفعات الأردن التي كونت في النهاية عددًا من الينابيع التي تستمد الحرارة من شقوق الحمم البركانية وتصل درجة حرارتها إلى حوالي 63 درجة مئوية. 

سوف تُبهرك الجبال الشاهقة ذات اللون الداكن المميز، حيث تنهمر خلال تعرجات الجبال مياة ساخنة، تكون في سفح الجبل عيونًا وشلالات خلابة، فسبحان الخالق العظيم. ألا تتشوق لرؤية هذه اللوحة الفنية منقطعة النظير؟

محمية الموجب

محمية طبيعية تتكون من مجموعة باهرة من الجبال الصخرية التي تسير خلالها مياه الشلالات (شلالات ماعين) وتكمل المياه سريانها خلال المحمية حتى تصل إلى مياه البحر الميت حيث محطتها الأخيرة.

الاستشفاء في حمامات ماعين والسياحة العلاجية

تستخدم حمامات ماعين في الاستشفاء من كثير من الأمراض وذلك لاحتوائها على العديد من العناصر والمعادن مثل:

  • الصوديوم.
  • الكالسيوم.
  • الكلوريد.
  • غاز الرادون.
  • كبريتيد الهيدروجين.
  • غاز ثاني أكسيد الكربون.

هذه العناصر تساعد على الاستشفاء من عدد من الأمراض المزمنة والتى يصعب علاجها على المدى القصير أو الطويل مثل:

  •  أمراض الجلد.
  •  أمراض الدورة الدموية.
  •  آلام العظام.
  •  آلام المفاصل والظهر.
  • آلام العضلات. 
  • أمراض الروماتيزم المزمنة.
  •  تشنج العضلات.
  •  الدوالي .
  • الإرهاق العصبي والنفسي.
  •  التهاب الجيوب الأنفية المزمنة.

كيف يتم استخدام مياه الينابيع في العلاج الفيزيائي؟

الأسرة المائية والسياحة العلاجية

هناك طرق عديدة  للعلاج الفيزيائي باستخدام مياه الينابيع كجزء أصيل من خطة العلاج، حيث يعتمد المختصين الفيزيائيين على استخدام الأسرة المائية وإخضاع المريض لبعض التدريبات المهمة تحت الماء.

 كما يمكنهم أيضًا دمج العلاج المائي للينابيع بالعلاج بالنبضات الكهربية، وهي وسيلة علاجية حديثة تقوم على تنشيط الحقول الكهربائية المُحيطة بالخلايا مما يؤدي إلى إعادة تنشيطها وإنتاجها لمادة الكولاجين التي تمنح المفاصل القدرة على الحركة دون ألم.

الدش والجاكوزي وحمام الفقاقيع أيضًا من الطرق المستخدمة للعلاج بمياه الينابيع.

وجد أن استنشاق البخار الصاعد من الينابيع يساعد صحة الرئتين والشفاء من عديد من أمراض الصدر والتخلص من الآثار الضارة للتدخين.

ثالثا: وادي رم والسياحة العلاجية في الأردن

إذا كنت ممن يبحثون عن الهدوء والصفاء النفسي واستجماع شتات الروح، فإن وجهتك بالتأكيد هى وادي رم.

هذا الوادي الذي يُلقب بوادي القمر، ذلك لأنه لا يُشبه الأرض في شيء إلا وجود البشر على سطحه.

يوجد الوادي على  بعد 70 كيلومترًا شمالي مدينة العقبة الساحلية، ويميز الوادي أن أيدي البشر لم تعبث به قط، حيث يحتفظ بشكل الحياة البدائي الطبيعي، وتحتل فيه المخيمات التقليدية مكان المباني والفنادق.

إذا أردت أن تعيش يومًا من حياة سابقة لم تكن لتعيشه في حياتك الآن، حيث النقوش الثمودية والإسلامية التاريخية على الصخور والجبال، فأنت بحاجة إلى الذهاب لهذا الوادي السحري، وادي رم.

والآن بعد هذه الجولة السريعة لثلاث من أهم وجهات السياحة العلاجية في الأردن، ما رأيك أن تُخطط لرحلة علاجية قريبة لهذه الوجهات؟ 

.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى