ترفيهية

7 أماكن للزيارة في كيب تاون لقضاء عطلة رائعة

مدينة كيب تاون هي عاصمة جنوب أفريقيا وتعد من أجمل المدن الأفريقية جمالاً وسحراً، ويأتي إليها الكثير من السائحين لزيارتها والتمتع بجمال الطبيعة الخلابة بالإضافة إلى أنك ستجد بها كافة الأماكن الترفيهية المتطورة والمُزودة بكافة أنواع الراحة والأمان. لأن مدينة كيب تاون تصلح لقضاء شهر العسل والرحلات العائلية أيضاً سنوضح لكم من خلال التالي أهم المعلومات عن أفضل أماكن للزيارة والترفيه.

جبل الطاولة

يعد جبل تيبل أو جبل طاولة المسطح أكثر المعالم التي تم تصويرها كعلامة، وواجهة سياحية لجنوب إفريقيا على ارتفاع 1.087 متراً جنوب وسط المدينة، ويتكون الجبل من طبقات ضخمة من الحجر الرملي والاردواز، ويشكل الطرف الشمالي لشبه جزيرة كيب، ويقع داخل حديقة جبل تيبل الوطنية.

تحمي الحديقة العديد من النباتات المتنوعة، وأكثر من 1470 نوعاً من الزهور، وهي تعد أغنى مملكة زهرية على كوكب الأرض، بالإضافة إلى الحيوانات النادرة التي لا توجد في أي مكان آخر لذلك تم اختيار جبل الطاولة كواحد من 7 عجائب طبيعة في العالم، ويستغرق التسلق ما بين ساعتين إلى أربع ساعات للحصول على مناظر خلابة ورائعة لجبل تيبل.

حدائق كريستينبوش النباتية الوطنية

حدائق كريستينبوش النباتية الوطنية في كيب تاون
حدائق كريستينبوش النباتية الوطنية في كيب تاون

تعد حدائق كريستينبوش النباتية جزءاً من موقع التراث العالمي لليونسكو في منطقة كيب فلوريستيك، وتم إنشاء الحدائق في عام 1913 للحفاظ على النباتات الأصلية في البلاد، وهي واحدة من أولى الحدائق النباتية في العالم بهذه المهمة، ويقع حدائق كريستينبوش في مكان جميل، ومُميز على المنحدرات الشرقية لجبل تيبل.

يتم جمع ونمو ودراسة أكثر من 20.000 نوع من النباتات الأصلية في جنوب إفريقيا في محمية طبيعية جبلية تبلغ مساحتها 528 هكتاراً من الغابات الأصلية، وتضم هذه الحدائق العديد من أشجار اللوز البرية التي زرعها جان فان ريبيك في عام 1660، وشارع من أشجار الكافور والتين زرعه سيسيل رودس في عام 1898، ويتم ترتيب الزهور والشجيرات والأشجار بحيث تظهر أزهار، ويُضيء اللون الحدائق طوال العام.

وتضم الحديقة المعطرة مجموعة رائعة من نباتات السيكاسيات. ويوفر ممر فوق الأشجار إطلالات بانورامية عبر الحدائق المدعومة من الجبال. يؤدي أحد الممرات عبر وادي إلى قمة جبل تيبل، وفي الصيف تشكل الحدائق مكاناً مثيراً للذكريات، وللحفلات الموسيقية في الهواء الطلق.

العنوان: رودس درايف، نيولاندز، كيب تاون.

شواطئ كليفتون وكامبز باي

شواطئ كليفتون وكامبز باي
شواطئ كليفتون وكامبز باي كيب تاون

تقع شواطئ Camps Bay، وClifton على بعد حوالي ستة كيلومترات من وسط مدينة كيب تاون، وتتميز شواطئ كليفتون وكامبز باي بأنها متلألئة ذات رمال بيضاء ناعمة، وتحيط بها صخور الجرانيت الملساء وتغسلها بحار زرقاء فيروزية ونقية.
يتمتع كامبز باي العصري بشاطئ مذهل آخر مدعوماً بفندق تويلف أبوستل الرائع الذي يصطف على جانبيه أشجار النخيل، وكذلك المقاهي الأنيقة والبوتيكات الواقعة على أطراف شارع فيكتوريا خاصةً خلال عطلات نهاية الأسبوع والعطلات عندما يتجمع السكان المحليون والسياح هنا للاستمتاع بالمشهد.

كما تتميز أيضاً شواطئ كليفتون، وكامبز باي بأنها نظيفة وممتازة من ناحية السلامة، والإدارة البيئية مما يجعلها خياراً رائعاً للعائلات أيضاً.

جزيرة روبن

جزيرة روبن هي إحدى مواقع التراث العالمي لليونسكو، ويجب أن يراه أي شخص مهتم بتاريخ جنوب إفريقيا، وتبدأ الجولات إلى الجزيرة بمعارض الوسائط المتعددة في المتحف في بوابة نيلسون مانديلا على فيكتوريا وألفريد ووترفرونت قبل أن يصعد المسافرون على متن السفن إلى الجزيرة.

تستغرق رحلة القارب حوالي 30 دقيقة إلى ساعة حسب الظروف الجوية.
يتجول الزوار في سجن مشدد الحراسة، وزنزانة مانديلا السابقة، ومحجر الجير، والجزء المثير للاهتمام في الجولة هو أن المرشدين هم سجناء سابقون في جزيرة روبن يشاركون تجاربهم ويقدمون نظرة ثاقبة حول فظائع الفصل العنصري التي حدثت منذ أكثر من 50 عاماً، وقوة التسامح.

متحف قلب كيب تاون

تم افتتاح متحف قلب كيب تاون في عام 2007 لتكريم الذكرى الأربعين لأول عملية زرع قلب أجراها كريستيان بارنارد. في هذا المتحف يأخذ الأطباء الزوار في جولة علمية رائعة مدتها ساعتين لمشاهدة أماكن الاستجمام ومرافق التشغيل في الغرف الفعلية التي أجريت فيها الجراحة.

حتى الزوار الذين ليس لديهم خلفية طبية يقدرون التعرف على تاريخ هذه العملية التي أنقذت حياة الناس.

العنوان: مستشفى جروت شور، الطريق الرئيسي، المرصد، كيب تاون، جنوب أفريقيا.

متاحف إيزيكو بجنوب إفريقيا

متاحف إيزيكو بجنوب إفريقيا
متاحف إيزيكو بجنوب إفريقيا

تضم متاحف إيزيكو في جنوب إفريقيا 11 متحفاً يحكمها مجلس يعينه وزير الفنون والثقافة، ومن أهم المتاحف في هذه المجموعة متحف بو كاب Bo-Kaap في منطقة Bo-Kaap، وهو حي ماليزي قديم به منازل من طابقين ملونة بألوان زاهية لا يزال يشغلها أحفاد العبيد الذين تم إحضارهم إلى كيب من جزر الهند الشرقية في النصف الثاني من القرن السابع عشر.

يوضح هذا المتحف الممتاز جوانب من حياة المسلمين في القرن التاسع عشر، وتوجد غرفة في المبنى تضم مجموعة من التصاميم، واللوحات الفنية، والأدوات البسيطة وغيرها.

يعد متحف Old Town House نقطة جذب شهيرة أخرى في مجموعة متاحف إيزيكو، وتم بناؤه في الأصل عام 1755 على طراز هولندي روكوكو، ويقع في مركز كيب تاون على الجانب الغربي من ساحة السوق الأخضر.

كان Old Town House الذي كان يُعرف سابقاً باسم City Hall في كيب تاون، يعرض الآن مجموعة من الصور التي قدمها السير ماكس ميكايليس للبلاد في عام 1914، والتي تتكون أساساً من أعمال أساتذة هولنديين وفلمنكيين في القرن السابع عشر، بما في ذلك فرانس هالز، وجان ستين ، وجاكوب فان رويسدايل، وجان فان جوين.

من المعالم البارزة الأخرى للمجموعة هو Koopmans-de Wet House ، الذي تم بناؤه عام 1701 على مخطط أرضي على شكل حرف U، وتم الحفاظ على التصميم الداخلي الأصلي.، وهذه المتاحف تستحق الزيارة لهواة التاريخ الطبيعي وعلماء الفلك في مهدها.

متحف زيتز موكا

تم افتتاح متحف زيتز موكا Zeitz MOCAA متحف الفن المعاصر في إفريقيا في أواخر عام 2017، وهو أكبر متحف في القارة مُخصص للفن الأفريقي المعاصر في العالم.

يقع هذا المتحف المذهل بصرياً في صومعة حبوب تبلغ مساحتها 9.500 متر مربع مع خلفية جبل تيبل الشهير على الواجهة البحرية لفيكتوريا وألفريد ، ويضم تسعة طوابق مع أكثر من 100 معرض.

هذا المتحف ذو المستوى العالمي، وشبيه بمتحف MoMA في نيويورك أو Tate في لندن.

يتميز بفن القرن الحادي والعشرين من جميع أنحاء إفريقيا، ويتضمن المتحف بعض من المجموعات الأكثر تميزاً، ومنها سلسلة من الصور الفوتوغرافية التي تتميز بنظارات مثيرة للفضول من الكيني سايروس كابيرو، وصور ملونة، ومرحة من جنوب إفريقيا آثي باترا روجا، وتركيبات جدارية منسوجة مصنوعة من مواد مُهملة من قبل إل أناتسوي.

يضم المتحف أيضاً مراكز للتصوير الفوتوغرافي، والفنون المسرحية، والصور المتحركة، ومعهد للتربية الفنية، وبرنامج تدريب تنظيمي، ومعهد خاص بالأزياء.

العنوان: منطقة صوامع الواجهة البحرية، طريق S Arm، الواجهة البحرية، كيب تاون، جنوب أفريقيا.

يتميز بفن القرن الحادي والعشرين من جميع أنحاء إفريقيا، ويتضمن المتحف بعض من المجموعات الأكثر تميزاً، ومنها سلسلة من الصور الفوتوغرافية التي تتميز بنظارات مثيرة للفضول من الكيني سايروس كابيرو، وصور ملونة، ومرحة من جنوب إفريقيا آثي باترا روجا، وتركيبات جدارية منسوجة مصنوعة من مواد مُهملة من قبل إل أناتسوي.

ساعات العمل: الدخول من الساعة 4 عصراً حتى 9 مساءً كل أول جمعة من الشهر.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى