القطب الشماليوِجهات

“انتاركتيكا”.. لماذا لا يعيش البشر هناك؟

هل جاء في خاطرك يوماً ماذا  ستفعل لو ذهبت إلى مدينة أو بلدة لا يسكنها بشر؟ قد تكون بالفعل صادفت هذا عند مشاهدتك لرحلات الفضاء والصعود إلى القمر أو الكواكب مثل المريخ في التلفاز .. لكن ماذا لو علمت أن هناك قارة بأكملها لا يسكنها بشر؟  والسبب والقصة بأكملها ستتعرف عليها في السطور القادمة.

لماذا سُميت انتاركتيكا بهذا الاسم؟

تسمية انتاركتيكا بهذا الاسم
تسمية انتاركتيكا بهذا الاسم

كثير من المصادر توضح أن أرسطو هو أول من سمى هذه القارة وهي كلمة يونانية الأصل  (الأركتيك (Arktos باليونانية وهي القطب الشمالي  و أنتاركتيكا (Antarktos) القطب الجنوبي وهي تعني باليونانية “دب” إشارة غلى نجمة الشمال في القطب الشمالي  والتي لا تزال تدعى الدب الأصغر.

اكتشاف انتاركتيكا

هي قارة القطب الجنوبي وتم اكتشافها منذ مئات السنين حيث ظهرت في خرائط العرب والصينين القدماء وظهرت على أنها أرض متجمدة أو ساحل متجمد، كما وجدت في خرائط الجغرافي العثماني بيري ريز في 1528م وهو أول دليل على وجود هذه القارة الجليدية.

 وتعتبر انتاركتيكا من حيث ترتيب المساحة خامس قارات العالم لكن يغطي الثلج 98% تقريباً من مساحتها وأيضاً تعتبر أكثر قارات العالم برودة وجفافاً على الإطلاق، حيث تتراوح درجات الحرارة بها من  50 إلى 89 درجة تحت الصفر.

ومن اللافت للنظر أنها يُغطيها قشرة ثلجية سميكة يوجد تحتها مايقرب من 400 بحيرة وحاول الإنجليز والألمان والأمريكيون والروس الوصول لهذه القارة.

وكانت من خلال عدة رحلات بدأها البحار الانجليزي جيمس كوك 1772م وكان قاصداً في هذه الرحلة البحث عن القارة الجنوبية وتوالت بعد ذلك العديد من الرحلات الاستكتشافية لهذه القارة من خلال عدة بعثات لعدة دول وكانت أول رحلة لبعثة روسية إلى هذه القارة عام 1821 م بعدها أصبحت نقطة لإنطلاق العديد من البعثات العلمية ومحط اهتمامهم.

أبحاث علمية عن انتاركتيكا

بسبب العديد من الأبحاث العلمية المتوالية على القارة أقيمت ما يقرب من 50 محطة علمية في انتاريكتيا والجزر المحيطة بها  لـ 12 دولة وأجريت العديد من الأبحاث حول الزلازل والنشاط البركاني  والنشاط الشمسي وحركة الرياح وشدتها.

ومن خلال الأبحاث العلمية على القارة اكتشف الباحثين أنه من ملايين السنين كانت هذه القارة غير مُغطاة بالثلج وكانت تعيش فيها كائنات متعددة  من بينها حفريات للديناصورات وأشجار وثديات صغيرة، وبدأت أنهار الجليد في التكوين منذ حوالي 30 مليون سنة تقريباً والذي سمي بالعصور الجليدية ورغم انتهائها إلا أن القارة مازالت تغطيها طبقات سميكة من الجليد.

كما اكتشف العلماء نوع غريب من البكتيريا لايوجد في أي مكان من العالم إلا على سطح انتاريكتيكا كما تم العثور على 1000 نوع من الفطريات.

الموارد والمعادن في انتاركتيكا

على جزيرة انتاركتيكا يوجد النحاس الخام وفي شرق القارة يوجد بعض المعادن لكن بكميات قليلة بسبب طبقات الجليد منها الذهب والرصاص والزنك وطبقات من الفحم الحجري.

كائنات تعيش في انتاركتيكا

كائنات تعيش في انتاركتيكا
كائنات تعيش في انتاركتيكا

رغم أن البشر لا يسكنون هذه القارة إلا أن هناك القليل من الكائنات الحية التي تعيش فيها وتتحمل هذا المناخ شديد البرودة فيوجد حوالي 235  نوع من الكائنات البحرية وتشاهد أسراب من البطاريق حيث يعيش مايقرب من أربعة فصائل منها.

 إضافة إلى الدب القطبي وأسود البحر وطائر صائد المحار وبعض الأسماك كما يهاجر إليها في فصل الصيف بعض الحيتان مثل الحوت الأزرق والحوت الأحدب، كما يوجد أكثر من 40 نوع من الطيور بها.

ولايوجد في القارة أي زواحف أوثديات برية ويذكر أن البشر القلائل الذين يسكنون القارة من خلال نشاطهم  يُشكلون خطراً على الحياة البرية في انتاريكتيكا خاصة الحيتان.

Killer Whales Working Together to Hunt Seals on Ice | BBC Earth

كيف يعيش البشر  في انتاركتيكا ؟

كيف يعيش البشر في انتاركتيكا ؟
كيف يعيش البشر في انتاركتيكا ؟

أغلب البشر الذين يعيشون في القارة الجنوبية المتجمدة هم علماء وأفراد من القوات البحرية والجوية المرسلين لهذه القارة من بعض الدول ولا يزيد عددهم عن 100 فرد، وللعيش في انتاريكتيكا ذُكر في بعض القنوات الإعلامية التي رصدت الحياة هناك أنه ينبغي من استئصال الزائدة الدودية قبل الذهاب هناك إذا أردت الإقامة فيها لمدة طويلة.

كما ينبغي أن تكون على علم بأنه لا توجد رعاية صحية كافية ولا يوجد أطباء متخصصون في الجراحة ورغم ذلك يسافر الكثير من السائحين إلى “انتاريكتيكا” لمشاهدة الحيوانات في هذه المنطقة.

روابط من اليوتيوب توضح شكل الحياة على هذه القارة التي لا يسكنها بشر

المهن الغريبة في “انتاركتيكا”

هل خطر على بالك في يوم من الأيام أن تكون وظيفتك هي “قالب للبطاريق” نعم هذه مهنة تجدها في انتركتيكا ويكون مهام من يقوم بهذه الوظيفة أن يعدل البطريق بعد انقلابه على ظهره.

والسبب أن البطاريق عندما تنقلب على ظهرها لا تستطيع أن تعدل نفسها بمفردها وقد يُعرض ذلك حياتها للخطر لأن كتلة جسمها من الأمام أثقل وهي من الحيوانات النادرة التي يتم حمايتها والحفاظ عليها من الإنقراض.

السياحة في القارة المتجمدة

السياحة في القارة المتجمدة
السياحة في القارة المتجمدة

رغم ما ذكرته في السطور السابقة عن القارة المتجمدة “انتاركتيكا ” إلى أنها عادة ما تكون مقصد سياحي لمحبي المغامرة،  مثل التزلج على الجليد وتسلق الجبال والسير بين الطبيعية الجليدية بما تحويه من  حيوانات مرتبطة  بهذا المناخ.

كما أن أماكن الإقامة عادة ما تكون داخل خيام قليلة الإرتفاع لأن الرياح القوية قد تُنزع الخيمة من مكانها وأغلب الأكلات التي تقدم هناك اللحوم والدهون لتوليد الطاقة وتدفئة الجسم؛ لأنك تحتاج هناك لتناول مأكولات عالية السعرات الحرارية ولا تقلق من زيادة الوزن لأن جميعها يتم استهلاكها داخل الجسم لتدفئته.

نصائح السفر

لكن من المهم قبل السفر إلى القارة المتجمدة “انتاركتيكا” لا يفوتك أن تتعرف على المعلومات التالية وأن تضع الأشياء المذكورة داخل حقيبة سفرك حتى تقضي وقتًا ممتعاً رغم قسوة المناخ في هذه القارة البيضاء:-

وسيلة السفر : يعد السفر على متن سفينة سياحية من أشهر وسائل السفر إلى القارة المتجمدة  ويستغرق مابين 10 إلى ثلاثة أسابيع حسب المكان الذي تنطلق منه إلى رحلتك.

ومن الممكن أيضاً السفر عبر الطائرة التي تُمكنك من رؤية “انتركتيكا” ببحارها وجليدها من أعلى، حيث يوجد العديد من الشركات التي تُوفر لك هذه الخدمة، ولكن خذ في اعتبارك أن الرحلة إلى انتاركتيكا قد تحتاج فيها إلى ميزانية مرتفعة ما يعادل 15 ألف دولار.

التوقيت: ينبغي قبل حجز رحلتك التأكد من حالة الطقس في القارة عن طريق التطبيقات ومتابعة إرشادات الطقس على الإنترنت في القطب الجنوبي لأنه عدم تحديدها بدقة قد يتسبب في إلغاء رحلتك لأن حالة الطقس في القارة عادة ما تكون في تقلب وعدم استقرار.

ولتعلم عزيزي القارىء أن أفضل شهور الزيارات السياحية في القارة الجنوبية هي من شهر نوفمبر حتى شهر مارس والتي يعد فصل الصيف داخل القارة.

 حيث يبدأ الجليد في الانصهار وفي شهر ديسمبر يكون موسم تكاثر البطاريق وفقس البيض، أما من شهر يناير حتى مارس يُمكنك مشاهدة الحيتان وهي تقفز من المياة الباردة بعد انصهار الجليد.

أما ماعدا هذه الأشهر فلن تستطيع زيارتها لأن القارة في الشتاء تكون شديدة البرودة وكل ما بها متجمد يكسوها الجليد وأيضًا مُظلمة.

الصحة والسلامة :من المهم أن تجري الفحوصات اللازمة قبل السفر إلى القارة المتجمدة لأنه يجب أن تكون لائق صحياً لـ مثل هذه المغامرة السياحية فأخبر طبيبك إذا كنت مسافر إليها وخذ معك جميع الأدوية التي تحتاجها لحالتك الصحية لأن هناك كما ذكرت سابقاً لايوجد غير العلاج الأساسي.

لا توجد أي تطعيمات تأخذها قبل سفرك إلى القطب الجنوبي وذلك عكس قارة أفريقيا التي تنتشر فيها الأمراض والأوبئة مما يتعين معها أخذ التطعيمات اللازمة.

كما أن الطقس فيها بارد طوال العام حتى في أشهر الصيف التي تُفتح فيها الزيارات السياحية.

وعندما تصل إلى وجهتك السياحية بها تذكر جيداً أن الطقس غير مستقر وشديد الجفاف وبالتالي توخي الحذر ولا تقترب من الأماكن التي من الممكن أن تحدث في حرائق أو سقوط جليدي لذلك اتبع إرشادات السلامة بها بعناية ولا تتهاون.

حقيبة سفرك: طالما ذكرنا أنك ذاهب إلى طقس بارد من الضروري أن تضع ملابس ثقيلة بشكل كافي في حقيبتك ويكون كثيراً منها ضد الماء، كما أن طبيعة الأحذية التي ستأخذها ينبغي أن تكون عالية ومُبطنة من الداخل حتى توفر الدفء لـ قدمك وضع قفازات وجوارب ثقيلة.

وتضع جميع الأدوية الخاصة بك مرطبات البشرة حتى لايُصاب جلدك بالجفاف لأن درجة التجمد تكون في تأثيرها مثل حرارة الشمس الشديدة ومن الممكن أن تأخذ بعض الشيكولاتة والأطعمة التي تعطيك طاقة.

ستشاهد هناك مناظر رائعة فلا تنسى أن تأخذ الكاميرا الخاص بك لتكون ذكرى رائعة من هذه الزيارة ولكن أنصحك أن تأخذ معك الحقيبة البلاستيكية الشفافة الخاصة بالكاميرا التي تُمكنك من التقاط الصور وأيضاً تحمي الكاميرا من التعرض للتلف إذا وقع عليها نقطة مياه أو بخار الجليد وينبغي أن تتأكد أن معدات التصوير الخاصة بك تتحمل مثل هذا النوع من الطقس.

وعند الوصول لا تخجل أن تطلب من المرشد السياحي المُصاحب لك في رحلتك إمدادك بجميع المعلومات السياحية والبيئية وتعليمات السلامة التي تحتاجها ولا تنسى شراء كُتيب عن دليل السفر والسياحة داخل هذه القارة.

تعليمات لـ سلامة البيئة البرية

رغم كل هذه الظروف المناخية سالفة الذكر إلا أن “انتاركتيكا” تتمتع بثروة برية ومناظر طبيعية ساحرة ونادرة ولذلك في زيارتك ينبغي أن تحافظ على هذه الحياة البرية ولا تتسبب في خلل بها.

تعامل مع الحيوانات بلطف ولا تقترب منها ولا تُكسبها عادات تسبب خلل فيما بعد في سلوكها

وأنت تلتقط صورك استمتع لكن لا تُحرك الأشياء من أماكنها مثل الصخور والبيض والأصداف ولا تأخذ منها شيئاً يكفي أن تلتقط صور لها وتحتفظ بها كذكرى من جولتك.

ومن المهم أن تترك المكان حولك نظيفاً ولا تلقي بالقمامة إلا في المكان المُخصص لها.

إذا قمت بزيارة هذه القارة المتجمدة أو تنوي السفر إليها راسلنا واحكي لنا عن تجربتك حتى تكون دليل يُرشد مُحبي “انتاركتيكا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى