لايت

سر السفينة الجانحة في سلطنة عمان

سفينة جانحة عند صخور ولاية صلالة بسواحل ظفار في عمان، التقطت عدسات الكويتية إيمان العدساني مشهد السفينة لتنقله عبر فيديو على حسابها بموقع انستجرام، ليصبح بعد ذلك موقع السفينة محط أنظار السياح.

قادت الصدفة المصور عدساني إلى موقع السفينة حيث تلق دعوة من وزارة السياحة العمانية للترويج لخريف صلالة في أغسطس الماضي، ثم رأت مشهد السفينة حيث تدفعها الصخور وهو المشهد الذى بدا وكأنه صورة سينمائية حيث تتصادم الامواج وتدفع السفينة نحو الصخور بشدة وتقول أنها كلما اقتربت زادت الصورة وضوحاً وجمالاً حيث كانت الطيور تحوم حول المنطقة وتصف حالها أنها كانت في حالة من الذهول كلما اقتربت من المشهد بتفاصيله.


وتمكنت العدساني من توثيق مشهد السفينة من خلال طائرة الدرون والتي منحتها الحرية والقدرة على الطيران ومشاهدة السفينة بشكل واضح وقد حاز الفيديو على إعجاب المتابعين.

وانتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي مشهد حطام السفينة وهو يندفع بفعل الرياح والأمواج نحو الصخر، كما تدفعنا الحياة دائما نحو القدر، وكأن هناك قوة لا يد لنا فيها تقيدنا كما تقيد تلك الرياح السفينة في موقعها وكما قادتها في البداية من رصيف الميناء.

وقالت “العدساني” إن السفينة جنحت بفعل إعصار”مكونو” الذي ضرب سواحل عمان في مايو 2018، وتوجد هذه السفينة الآن في منطقة افتلقوت في محافظة ظفار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المقال محمي لحقوق الكاتب !!