سياحة

آثار أسوان.. وأفضل 5 أماكن يُمكنك زيارتها

آثار أسوان، المدينة الساحرة أسوان الممتلئة بآثار أسوان التي تعد من أهم المدن التاريخية في العالم بأكمل، وهذا بسبب الآثار التي تتواجد بها، ويُطلق عليها المتحف المفتوح، نظرًا لأن جميع الآثار الفرعونية القديمة تتمركز في هذه المدينة الخالدة، لذلك إذا كنت تريد التمتع بـ آثار أسوان فلا يفوتك قراءة المقال الحالي.

آثار أسوان

  • آثار أسوان مترامية في جميع المناطق داخل أسوان أو المناطق التي تتواجد بالقرب منها، وبالتحديد الآثار الفرعونية التي يتمنى الكثيرين من أن تكون هذه الحضارة خاصتهم، لكن هذا مستحيل بكل تأكيد.
  • المعروف مدينة أسوان بالتحديد أنها كانت مهمة جدًا عند المصريين القدماء، لذلك مرت هذه المدينة بالعديد من الأحداث التاريخية التي تقصها كل صخرة في أرضها عندما تذهب إلى هذه المدينة الخلابة.
  • كما عمل حكام مصر على التمركز بها لأنها البوابة الرئيسية لدخول مصر ونشر حضارتها في جميع أنحاء القارة السمراء.
  • أقرأ أيضًا: أفضل الأماكن السياحية في أسوان

أشهر آثار أسوان

آثار أسوان جميعها دخلت ضمن الآثار الهامة التي يسعها الكثير من المهتمين بعلم المصريات بالحضور إلى البلاد من أجل التعرف على الحضارة المصرية القديمة، ومن هذه الآثار:

جزيرة الفنتين

  • يطلق عليها بالجزيرة النبيلة، وهي عبارة عن جزيرة تتواجد في منتصف النيلة ومساحتها تصل إلى ألف ونصف الألف متر مربع، تتواجد في هذه الجزيرة القليل من التجمعات السكنية، بفضل توجد الكثير من المساحات الخضراء لديها.
  • كما يوجد عليها متحف أسوان الشهير، وبعض من المعابد التي تم إنشائها من الصخور الحجرية.
  • كما أن هذه المعابد يقوم علماء المصريات بالقول أنها في العصور التي جاءت قبل إنشاء التاريخ من الأساس، والأشهر في هذه المعابد هو آلهة الفيضانات، معبد آلهة ساتت.
  • أقرأ أيضًا: بنسيون في أسوان

معبد أبو سمبل من آثار أسوان

المعبد الذي يعد من أعظم المنشآت المعمارية التي أنشئت في الماضي والحاضر، لأن به بعض الزواية التي تجعل الشمس تسلط على وجه مالك هذا المعبد عن يوم ميلاده تحديدًا، فيعد إعجاز لأن الحضارة المصرية القديمة لم تتمتع بالمعدات الحديثة المتواجدة في واقعنا الحالي ليقوم بإنشاء مثل هذا المعبد المُميز.

فيعد من آثار أسوان الرائعة لأنه تم حفره وإنشائه في الجبل، وعمل رمسيس الثاني ونفرتاري على القيام بإنشاء جميع الاحتفالات داخل هذا المتحف، والشاهد على هذا الأمر الاحتفالات التي أقيمت بعد فوز مصر في معركة قادش.

أقرأ أيضًا: فنادق أسواق على النيل

معبد حورس

الذي اكتمل بعد أن مر عليه أكثر من 180 عام، وهو ثاني معبد في مصر من حيث الحجم، وتم بناءه في العصور البطلمية، لكي يقوم بالمشي على خطى المصريين عندما قام ببناء هذه المعابد.

المقابر الفاطمية

هنا تعرف أن آثار أسوان ليست فرعونية فقط، لأن هذه المقابر تم إنشاؤها في  العصر الدولة الفاطمية من الدولة الإسلامية، وتم إنشاء هذه المقابر، وعملوا على وضع ثماني قباب شكلها مضلع مكونة من ثمان أضلاع، في الألفاظ المعمارية كانوا يطلقون عليها بالقرون، تم بناء هذه المقابر في عام 400 هجريًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المقال محمي لحقوق الكاتب !!