سياحة

أماكن سياحية في الشرقية سلطنة عمان

أماكن سياحية في الشرقية سلطنة عمان، تنقسم محافظة الشرقية في عمان إلى جزئين، جنوب وشمال الشرقية، وتطل تلك المنطقة على بحر العرب شرقًا، وعدداً من الولايات الأخرى في الجزئين الجنوبي والشمالي حيث يبلغ عددهم إحدى عشر ولاية يتهافت السائحون على زيارتها نظراً لطبيعتها الخلابة، وشواطئها الجميلة، ويبلغ عدد السكان بها أكثر 350 ألف نسمة.

في مقالنا التالي نأخذكم في جولة تتعرفون من خلالها على أهم أماكن سياحية في الشرقية سلطنة عمان.

شاطئ السلاحف

شاطئ السلاحف

شاطئ السلاحف من ضمن قائمة أماكن سياحية في الشرقية سلطنة عمان، وتعد سلطنة عمان وجهة شهيرة لقضاء العطلات والشواطئ، ولكن من الحقائق غير المعروفة أن شواطئ عمان هي أيضاً موطن لخمس من الأنواع السبع من السلاحف البحرية في العالم، وعلى مدار العام يتدفقون على شواطئ البلاد لوضع ما يقرب من 60 ألف بيضة كل عام، ثم بعد أقل من شهرين غمرت الشواطئ بسلاحف صغيرة حديثة الفقس.

إن مشاهدة عملية تعشيش السلاحف البحرية في مثل هذه الأماكن القريبة هي فرصة لا تتكرر إلا مرة واحدة في العمر، وقد أصبحت نقطة جذب للسياحة البيئية في سلطة عمان.

تقع محمية رأس الجنز للسلاحف على بعد حوالي ثلاث ساعات من مسقط وخمس وأربعين دقيقة من صور براً، ويضم متحفاً تفاعلياً للزوار لمعرفة المزيد، ولا يُسمح للسياح بزيارة الشاطئ بأنفسهم، ويجب إجراء الحجوزات في محمية السلاحف للقيام برحلة، وهناك عدد محدود من الزوار المسموح لهم كل يوم والذي تفرضه وزارة البيئة العمانية، لذلك الحجوزات مطلوبة.

على الرغم من أن السلاحف البحرية تزور شواطئ عمان على مدار العام، إلا أن الأشهر من مايو إلى سبتمبر هي أفضل وقت للزيارة، وفي هذه الأشهر عندما تتجول السلاحف بالقرب من الشاطئ لتتغذى وتتكاثر.

تستغرق رحلة المشاهدة الإجمالية ما بين ثلاث إلى خمس ساعات، ويتم إنفاق الكثير من هذا في مراقبة السلحفاة وهي تتحرك ببطء على طول الرمال نحو عشها، أو تعود إلى الماء، وأبلغ السائحون عن مشاهدة ما يقرب من عشرين سلحفاة في اليوم.

وادي شاب

وادي شاب

وادي شاب الجميل هو وجهة خارجية مشهورة للغاية للسكان المحليين والسياح في عمان، ومن ضمن أماكن سياحية في الشرقية سلطنة عمان، ويكتظ وادي شاب من شهر نوفمبر إلى مارس لأنه محاط بالتلال الخلابة وأشجار النخيل والشلال الرائع داخل أحد الكهوف في الجبل، ومع ذلك للوصول إلى هناك ستحتاج إلى المشي لمدة 40 دقيقة تقريبًا، ويأخذك التنزه عبر مسار جميل ولكنه وعر حيث سترى من 2 إلى 3 حمامات سباحة، ويمكنك حتى الغوص في البرك من المنحدرات الجبلية أو من داخل الكهف.

أفضل وقت لزيارة وادي شاب هو خلال أشهر الشتاء من نوفمبر إلى مارس حيث سيكون التنزه إلى الوادي ممتعاً مع النسائم الباردة، وخلال فصل الشتاء سيكون الماء أبرد قليلاً من المعتاد للسباحة فيه ولكنه يظل ممتعًا للغاية، ومن الأفضل الذهاب إلى وادي شاب خلال الأسبوع حيث سيكون مزدحمًا للغاية خلال عطلات نهاية الأسبوع بالسكان المحليين، وإذا كنت ترغب في الاستمتاع بالوادي في بعض الهدوء والسكينة، فمن الأفضل أن تذهب في الصباح الباكر، وستبدأ أول رحلة بالقارب الساعة 8:00 صباحًا.

أفضل طريقة للوصول إلى وادي شاب هي استئجار سيارة والقيادة إلى صور، وستستغرق الرحلة حوالي ساعتين، ويمكنك استئجار السيارات من سبيدي عمان أو أرابيا كارز أو سيكست لتأجير السيارات، وتختلف الأسعار حسب السيارة التي تختارها، وتطلب جميع هذه الشركات منك أن تُظهر لهم رخصة القيادة الدولية الخاصة بك حيث أنه من غير القانوني القيادة في عمان بدونها، وبدلاً من ذلك، يمكنك استئجار سيارة أجرة، لكن سائقي سيارات الأجرة يترددون قليلاً في القيادة إلى هذا الحد.

متحف صور البحري

متحف صور البحري

تشتهر مدينة صور بدعم تراثها البحري الغني كعامل مساهم في الأدوار العمانية الهامة التي لعبتها خلال الملاحة البحرية في السنوات الماضية كوسيلة لنقل هذه الأحداث التاريخية من جيل إلى جيل، وتم بناء المتحف البحري في الولاية ويظل قائماً حتى الآن.

تأسس هذا المتحف في عام 1987، وأصبح منذ ذلك الحين مكانًا محليًا رائعًا للسياح أيضًا، ويضم المتحف البحري أقسامًا مختلفة، ويزين المدخل شعار الولاية الجليل “سفينة الغنجة”، ويعرض المتحف البحري السفن العمانية إلى جانب صور البحارة وصانعي السفن والموانئ وصور نفسها.

ويضم أيضًا قسمًا لأواني المائدة والفخار، ونظراً لأن المتحف ليس كبيرًا جدًا، فلا ينبغي أن يستغرق الأمر أكثر من ساعة لاستكشاف هذا المكان الجميل والانغماس في تراثه وتاريخه الغني لذلك يعد متحف صور البحري من ضمن قائمة أماكن سياحية في الشرقية سلطنة عمان.

تشتهر مدينة صور بالحرفية المرتبطة بالقوارب والمراكب الشراعية، وبناء السفن، وخاصة بناء السفن الخشبية، وهي تجارة تعد جزءاً من تراث صور الغني.

صور هي ثاني أغنى مدينة في عمان، ويبلغ عدد سكانها حوالي 120،000 نسمة، وهي المكان المثالي لأخذ حمام شمسي على الشواطئ الرائعة والاستمتاع ببعض الأطباق المحلية الشهية، ولديها الكثير من عوامل الجذب حيث يمكن للمرء الذهاب لتجربة الثقافة العمانية الغنية، وصور هي قاعدة للعديد من وجهات الرحلات اليومية مثل رأس الحد ووادي شاب ورمال وهيبة وغيرها الكثير.

استكشف مدينة قلهات القديمة، واستمتع بالعمارة القديمة لمقبرة بيبي مريم، وشاهد السلاحف في محمية رأس الجنز، وتعرف على التاريخ البحري لسلطنة عمان في المتحف البحري، وقم برحلة عبر الجبال للوصول إلى وادي شاب، وغير ذلك الكثير لأن صور هي مكان رائع للانغماس في الأجواء الفريدة على طول الكورنيش، والاستمتاع بالمناظر الخلابة لبحر العرب.

محمية السليل الوطنية

تتميز سلطنة عمان بالعديد من المواقع البيئية الرائعة التي تم إعلانها كمحميات وطنية حيث بذلت الحكومة جهوداً بارزة لتطويرها وخلق بيئة مناسبة لنمو وتكاثر الحياة الفطرية ومن أبرزها محمية السلاحف برأس الحد بجزر الديمانيات، ومحمية جبل سمحان ومحمية الأخوار أو محمية الجداول بمحافظة ظفار.

هذه المحميات الوطنية هي حجر الزاوية في السياحة البيئية في السلطنة، بمواردها الطبيعية الفريدة وتنوعها البيئي الجذاب، ومحمية السليل الوطنية هي واحدة من ضمن قائمة أماكن سياحية في الشرقية سلطنة عمان.

منتزه السليل الوطني هو أهم موقع في الشرق الأوسط، والذي يعتبر موطنًا للغزلان العربي، وهو الأكبر حسب الدراسات، وتقع الحديقة بولاية الكامل والوافي بمحافظة جنوب الشرقية على بعد حوالي 57 كيلومتراً من ولاية صور، والحديقة تغطي مساحة 220 كيلومتراً مربعاً، وذلك للسماح للزوار بتحديد المحمية دون التأثير سلباً على الموقع، بالإضافة إلى تشجيع الأنشطة القائمة على السياحة البيئية التي تزيد الفوائد الاقتصادية بشكل مباشر أو غير مباشر للمجتمع. 

رمال وهيبة

رمال وهيبة

تعتبر رمال وهيبة من أهم أماكن سياحية في الشرقية سلطنة عمان، وتم العثور على رمال وهيبة العظيمة التي تُعرف أيضاً باسم رمال الشرقية عند القيام بجولة على الطريق بين صور ومسقط، وهي موطن للبدو والرياضات الرملية المثيرة والتخييم الليلي في عمان. 

تعتبر رمال الشرقية من أجمل مناطق التخييم في عمان، وتمتد على مساحة تصل إلى عشرة آلاف كيلومتر مربع، ويحظى السائحون بفرصة الانغماس في التجربة العربية الحقيقية التي تعد نادرة بسبب كمية العولمة التي حدثت خلال السنوات الماضية.

الأنشطة الأكثر شعبية في رمال الشرقية هي تقريع الكثبان الرملية والذهاب في رحلة سفاري على الجمال، ويمكنك أيضاً زيارة العائلات البدوية والتعرف على ثقافتهم أثناء الاستمتاع بفنجان من القهوة العمانية محلية الصنع، وتعد الرحلات الصحراوية أيضاً نشاطًا شائعًا بين السياح، وهناك أيضاً الكثير من المغامرات الممتعة للأطفال مثل التزلج على الرمال ورحلات السفاري على الخيول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المقال محمي لحقوق الكاتب !!