كل جديد

إعادة افتتاح مقبرة رمسيس الأول بعد ترميمها في الأقصر

افتتحت وزارة السياحة والآثار المصرية مقبرة الملك رمسيس الأول بعد الانتهاء من أعمال ترميمها، وذلك خلال جولة الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، بصحبة الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، إلى منطقة وادي الملوك الأثرية بالبر الغربي بالأقصر.

وأوضح الدكتور مصطفى وزيري، أمين عام المجلس الأعلى للآثار، أن أعمال الترميم شملت ترميم الأرضيات وتنظيف الجدران من مخلفات الطيور والخفافيش، هذا بالإضافة إلى ترميم وتنظيف النقوش الموجودة وإزالة السناج.

اكتشفت المقبرة عام 1817 على يد جيوفاني بلزوني. يبلغ طول المقبرة إلى ٢٩ متر، وهي عبارة عن ممر قصير ينتهي بحجره دفن تحتوي على تابوت من الجرانيت.

ومن أهم المناظر بها توجد على الجدار الأيسر من حجرة الدفن حيث يظهر منظر كتاب البوابات ومنظر أخر يمثل الملك راكعًا أمام أرواح نخن وبي وهيراكنوبوليس، وتُعرض المومياء الخاصة بالملك بمتحف الأقصر في قاعة مجد طيبة.

وكان رمسيس الأول نائب للجيش في عصر حور محب، وزوجته سات رع، وكان يدعى بارع مسو ثم أسس الأسرة التاسعة عشر في الفتره من 1292- 1290 ق.م.

أقرأ أيضَا..

افتتاح مشروع ترميم29 تمثال كباش داخل معبد الكرنك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المقال محمي لحقوق الكاتب !!