لايت

اكتشاف قطعة آثرية مفقودة لهرم خوفو داخل علبة سجائر في اسكتلندا

بالصدفة عثرت باحثة مصرية«عبير العداني» على إحدى القطع الأثرية النادرة التابعة لهرم الملك خوفو داخل علبة سجائر في جامعة أبردين باسكتلندا، وذلك خلال مراجعة مقتنيات مجموعة آثار آسيا.

وقد عملت الباحثة المصرية في المتحف المصري بالقاهرة لمدة 10 سنوات، وهي تعمل الأمينة المساعدة في الجامعة، وقد حصلت على القطعة الخشبية التي كانت تعد مفقودة على مدى عقود، وذلك وفق موقع البي بي سي.

القطعة الآثرية المفقودة
القطعة الآثرية المفقودة

واكتُشفت قطعة الخشب التي تعود إلى 3 ألاف قبل الميلاد، لأول مرة عام `1872 على أيدي المهندس البريطاني، واينمان ديكسون، ضمن مقتنيات أخرى في غرفة الملكة داخل هرم خوفو، وفي عام 1946 تم التبرع بهذه القطعة، التي يعتقد أنها ربما استخدمت في بناء الهرم، إلى جامعة أبردين، لكنها اختفت بعد ذلك.

وقالت الباحثة نقلًا عن ال«بي بي سي»: “أنا عالمة آثار وعملت في الحفريات في مصر، لكنني لم أتخيل أبدا أن أجد شيئا مهما من آثار بلدي هنا في شمال شرق اسكتلندا”.

أقرأ أيضًا

قطع من الذهب على شاطئ قرية في الهند

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المقال محمي لحقوق الكاتب !!