لايت

نيوزيلندا تحتفل بالعام الميلادي الجديد بدون كورونا

احتفلت دولة نيوزيلندا بالعام الميلادي الجديد 2021، وذلك بإطلاق الألعاب النارية من برج “سكاي تاور” في العاصمة أوكلاند، وتعد بذلك أول دولة تحتفل برأس السنة الميلادية.

وشهدت نيوزيلندا، اليوم الخميس، عددًا من المهرجانات الموسيقية الكبيرة وعروض الألعاب النارية، على عكس القيود المفروضة على دول العالم بسبب جائحة فيروس كورونا، وذلك بسبب عدم وجود حالات من كورونا في المجتمع النيوزيلندي، وتسير الأحداث على النحو المخطط له مع عدم وجود حدود للحشود أو غيرها من القيود الصحية.

واحتشد ما يقرب من 20 ألف شخص من المحتفلين بالقرب من مدينة جيسبورن، للمشاركة في مهرجان للموسيقى والذي يستمر لمدة ثلاثة أيام .

وكانت رئيسة وزراء نيوزيلندا، جاسيندا أردرن، أعلنت في شهر أكتوبر رفع القيود التي كانت مفروضة بمدينة أوكلاند لمواجهة موجة ثانية من جائحة كوفيد-19، مؤكدة أن بلادها تغلبت على الفيروس مرة أخرى، وذلك وفقًا لصحيفة البيان الإماراتية.

أقرأ أيضًا..

“أبو ظبي” تنظم عروض للألعاب النارية بمناسبة رأس السنة الميلادية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المقال محمي لحقوق الكاتب !!