آثار وتراث

تعرف على أشهر مساجد مدينة الإسكندرية

مدينة الإسكندرية بها العديد من الأماكن التاريخية وسنتحدث معًا عن أشهر مساجد مدينة الإسكندرية، فعندما ينظر إليها الزائر من قِبل الطراز الإسلامي فسيطلع على أشهر 5 مساجد بمدينة الإسكندرية سوف نعرضها بشكل تفصيلي  في هذا المقال بدايًة من تاريخ بناءها حتى وصفها المعماري.

مسجد القائد إبراهيم أحد مساجد مدينة الإسكندرية:

مسجد القائد إبراهيم احدي مساجد مدينة الإسكندرية
مسجد القائد إبراهيم احدي مساجد مدينة الإسكندرية

يقع مسجد القائد إبراهيم بمنطقة محطة الرمل في الإسكندرية ويطل على البحر، وتم تسميته على اسم إبراهيم باشا ابن محمد علي مؤسس مصر الحديثة، وأنشئ عام 1948م على يد مهندس إيطالي يدعى ماريو روسي الذي كان يتولى في هذا الوقت منصب كبير مهندسي الأوقاف ثم قام بكل الإنشاءات الملكية في عهد الملك فؤاد الأول، فهو معماري على قدر عالي من التفكير الإبداعي في تصميم إنشاءاته.

يتميز المسجد بمأذنة شاهقة الارتفاع حد السماء ومنحوتة القوام بها زخارف ونقوش من كل العصور كما تتميز بساعة في بناء المأذنة مما يجعلها مختلفة، وصعد لهذه المأذنة العديد من الشيوخ ذو القامة الكبيرة بالمدينة، ويتميز المسجد بساحة شاسعة وملحق به دار مناسبات مما يميزه بتجمع الناس، ويكثر التجمع خاصةً بشهر رمضان لتأدية مناسك الشهر الكريم مما يعطل حركة سير المرور بسبب تجمع حشود من الناس، فهو بيت الله الذي يحث البشر على التجمع وليس التشتت بينهم.

مسجد المرسي أبو العباس أحد مساجد مدينة الإسكندرية:

يقع مسجد أبو العباس بحي بحري بمدينة الإسكندرية، وكان هذا المكان قديمًا لدفن أولياء الله الصالحين ثم تحول لمزار سياحي ومر بعديد من الأشكال، وهو من أقدم المساجد بمدينة الإسكندرية ويشتهر بمسجد المرسي أبو العباس الذي يحتاز على تقديس من الجمهور، ويوجد بداخله ضريح الشيخ شهاب الدين أبو العباس الذي يربطه صلة نسب مع سعد بن عُبادة وهو واحد من 5 اشهر مساجد مدينة الإسكندرية.

ولد أبو العباس عام 616 هجريًا وتربى ببيئة دينية على طراز المدرسة الصوفية حيث أخذ العهد من الشيخ أبي الحسن الشاذلي، وعاش بالإسكندرية 43 سنة حتى مماته وتم دفنه في مقبرة باب البحر، وجاء الشيخ زين الدين من كبار الشخصيات التجارية بالإسكندرية وبنى مسجدًا فوق المقبرة وأصبحت مكان سياحي لزيارة ضريح أبو العباس والدعاء له.

 تم بناء المسجد على الطراز الأندلسي، حيث يوجد على الجدران زخارف عربية وأندلسية،  ويتميز بقبتين ويوجد تحت القبة الغربية ضريح أبو العباس وولديه، وبه مأذنة شاهقة ويضم العديد من الأعمدة الثمينة التي تميز شكله من الداخل، فبعضها من الرخام والبعض الآخر من النحاس مما يعطيه شكل ثمين من الداخل.

وتم تعديل وترميم المسجد من قِبل العديد من الشيوخ والأمراء من أشهرهم الأمير قجماش الأسحاقي الظاهري في وقت ولايته أثناء حكم الملك الأشرف قايتباي، حيث بنى لنفسه مقبرة بجانب ضريح أبو العباس وتم دفنه فيها عام 892 هجريًا، وأثناء التعديلات تم أنشاء ميدان واسع ضم مسجدًا للإمام البوصيري والشيخ ياقوت العرش، والتصميم الحالي للمسجد كان على يد المهندس المعماري الإيطالي ماريو روسي الذي قام بالإشراف على بناء مسجد القائد إبراهيم.

مسجد أبو العباس المرسي احدي مساجد مدينة الإسكندرية
مسجد أبو العباس المرسي احدي مساجد مدينة الإسكندرية

مسجد سيدي بشر أحد مساجد مدينة الإسكندرية:

سُميت منطقة سيدي بشر بهذا الاسم نسبًة للشيخ بشر بن الحسين الذي تربى على المدرسة الصوفية، واتخذ هذه المنطقة مكانًا لانعزاله عن العالم والتفرغ للتأمل و التقوى، حيث كانت هذه المنطقة من مناطق الإسكندرية المتطرفة النائية وخالية من السكان عكس الوقت الحالي وهو واحد من اشهر مساجد مدينة الإسكندرية.

توفى الشيخ بشر بن الحسين عام 528 هجريًا ودُفن أمام البحر في هذه المنطقة ثم تم بناء مسجدًا فوق ضريحه عندما تعمرت هذه المنطقة بالسكان لحماية الضريح وزيارته، وحصل هذا المسجد على العديد من التعديلات أثناء عهد الخديوي عباس الثاني فتم إنشاء سكة حديد لإيصال الأماكن ببعضها وذهاب الخديوي للصلاة في هذا المسجد، ويوجد أمام المسجد حديقة للجلوس بها والاستمتاع بالجو هناك، فأصبح هذا المكان مزار سياحي، وأصبح الشيخ بشر بن الحسين يستقبل دعوات الناس له دون الترتيب لذلك أو الترتيب لمكان وضع الضريح.

بناء المسجد يتكون من مستطيلين أحدهم شمالي يضم دورة المياه والميضأة وبه أروقة من ثلاث جهات والجهة الرابعة خالية وهذا المستطيل غير مغطى بسقف، أما المستطيل الجنوبي به القبلة للمصلين ويقف على أعمدة ثمينة ذات شكل فاخر ويوجد بهذا المستطيل أيضاً قبة بالجزء الغربي أسفلها الضريح وهذه القبة أقدم جزء في المسجد موجودة من وقت بناءه بدون تعديلات.

مسجد سيدي بشر احدي مساجد مدينة الإسكندرية
مسجد سيدي بشر احدي مساجد مدينة الإسكندرية

مسجد النبي دانيال أحد مساجد مدينة الإسكندرية:

يقع مسجد النبي دانيال بوسط الإسكندرية في منطقة محطة الرمل، ويوجد شارع هناك أيضًا مليء بالكتب يسمى بهذا الاسم، وهو من أقدم مساجد مدينة الإسكندرية.

وكثرت الأقاويل حول تسمية هذا المسجد بهذا الاسم فيقال أنه سُمي على اسم نبي من بني إسرائيل حيث كان يوجد العديد من اليهود في ذلك الوقت بمدينة الإسكندرية، ويقال أيضًا أنه أطلق عليه اسم النبي تباركًا بذلك، ويوجد تحت المسجد ضريح للنبي دانيال ولكن يقال أنه لم يتوفى بمدينة الإسكندرية وانه تم بناءه فارغ ولكنه كذكرى له لأنه عاش بهذه المنطقة، كما يقال أن شخص رأى في منامه بناء هذا المسجد فقام بتنفيذه، تكاثرت الأقاويل وزاد الغموض حول هذا السجد ولم يتم التوصل لأي إجابة منطقية.

ورغم كل هذه الشكوك إلا أن المسجد يمتلك شهرة كبيرة، حيث يوجد الضريح في الجهة الشرقية من المسجد ويتم الوصول إليه عبر باب مستطيل يوجد عليه زخارف هندسية ويتم النزول للضريح حوالي 2.5 مترًا لأنه منخفض عن مستوى الأرض، وهي غرفة مربعة الشكل ويوجد أعلى الضريح قبة المسجد التي لم يتم التغير فيها بأي شكل من الأشكال إلى أن تهالكت.

عند زيارتك لهذه المنطقة سوف ترى المسرح الروماني أيضًا وتقوم بزيارة ضريح النبي دانيال وسماع العديد من القصص من الموجودين بالمنطقة وسوف ترى الزخارف والنقوش الموجودة على جدران المسجد.

مسجد النبي دانيال مساجد مدينة الإسكندرية
مسجد النبي دانيال مساجد مدينة الإسكندرية

مسجد تربانة أحد مساجد مدينة الإسكندرية:

يقع مسجد تربانة بشارع فرنسا بمنطقة المنشية وينسب هذا المسجد للحاج إبراهيم تربانة وتم بناءه عام 1685م، وهذا المسجد معلق ومتكون من طابقين على الطراز العثماني، فهو أخر قطعة في الإسكندرية مصممة على الطراز العثماني وواحد من اقدم مساجد مدينة الإسكندرية.

يتكون هذا المسجد من طابقين وبه حجرات سكنية كما يوجد في التصاميم العثمانية، والطابق السفلي يهتم بالجانب التجاري لزيادة الدعم المالي بالمسجد، والطابق العلوي هو قبلة المصلين يتكون من محراب ومدخل والميضأة والمأذنة التي تأخذ الطراز العثماني فهي مكونة من 3 طوابق، فهي ثمينة من الأسفل وتصعد بمكان مخصص للمؤذن ثم الطابق الثالث يسمى بالكرسي، وتتمركز هذه المأذنة على عواميد من الجرانيت تغطيها الزخارف الرومانية والمأذنة مصنوعة من براطيم خشبية.

كما أنه تم بناء المسجد بطوب صغير الحجم لونه يميل للأسود والأحمر، ويزين السجد من كل مكان زخارف هندسية ونقوش من العصور القديمة فهذا المسجد قطعة فنية على أرض الإسكندرية.

مسجد تربانة احدي مساجد مدينة الإسكندرية
مسجد تربانة احدي مساجد مدينة الإسكندرية

في هذا المقال تحدثنا عن أشهر 5 مساجد مدينة الإسكندرية أتمنى لكم زيارة ممتعة لهم لاكتشاف المزيد من المعلومات الغامضة، فالمساجد ليست مكان لتأدية فروض العبادة فقط بل هي مكان مفتوح لكل الجمهور للزيارة أيضًا ومعرفة الكثير عن التاريخ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المقال محمي لحقوق الكاتب !!